عربي - Deutsch - Française - Português - Español - - Italiano - русский

حاورنا عبر الحوار المباشر 

اسأل عن الاسلام

كيف تعتنق الإسلام

تعرف خطوات الدخول في الاسلام

حكاية يسوع .. والشياطين

من يقرأ كتاب العهد الجديد بالكتاب المقدس يلاحظ أن مهمة يسوع الأساسية

هي إخراج الشياطين  وتدريب تلاميذه على ذلك ومهمة الشياطين الشاهدة له بأنه

ابن الله .

مهمة يسوع إخراج الشياطين

32 وَمَا إِنْ خَرَجَا، حَتَّى جَاءَهُ بَعْضُهُمْ بِأَخْرَسَ يَسْكُنُهُ شَيْطَانٌ. 33 فَلَمَّا طُرِدَ الشَّيْطَانُ، تَكَلَّمَ الأَخْرَسُ. فَتَعَجَّبَتِ الْجُمُوعُ، وَقَالُوا: «مَا شُوهِدَ مِثْلُ هَذَا قَطُّ فِي إِسْرَائِيلَ». متى 9/ 32: 33
وجاءَ بعضُ النّاسِ إلى يَسوعَ بِرَجُلٍ أعمى أخرَسَ، فيهِ شَيطانٌ. فشفَى يَسوعُ الرَّجُلَ حتّى تكلَّمَ وأبصَرَ. ..متى 12/22
22 فَإِذَا امْرَأَةٌ كَنْعَانِيَّةٌ مِنْ تِلْكَ النَّوَاحِي، قَدْ تَقَدَّمَتْ إِلَيْهِ صَارِخَةً:

«ارْحَمْنِي يَاسَيِّدُ، يَاابْنَ دَاوُدَ! اِبْنَتِي مُعَذَّبَةٌ جِدّاً، يَسْكُنُهَا شَيْطَانٌ».

...متى 15/ 22
18 وَزَجَرَ يَسُوعُ الشَّيْطَانَ، فَخَرَجَ مِنَ الصَّبِيِّ، وَشُفِيَ مِنْ تِلْكَ السَّاعَةِ. متى 17/18
33  وكانَ في المَجمعِ رَجُلٌ فيهِ رُوحُ شَيطانٍ نَجِسٍ، فصاحَ بأعلى صوتِهِ: 34 ((آه، ما لكَ ولنا، يا يَسوعُ النّـاصِريُّ؟ أجئْتَ لِتُهلِكنا؟ أنا أعرِفُ مَنْ أنتَ: أنتَ قُدّوسُ اللهِ! )) 35 فاَنتَهَرَهُ يَسوعُ، قالَ: ((إِخرَسْ واَخْرُجْ مِنَ الرَّجُلِ! )) فصَرَعَ الشَّيطانُ الرَّجُلَ في وَسْطِ المَجمَعِ وخرَجَ مِنهُ، مِنْ غَيرِ أنْ يُصيبَهُ بأذى.

متى 4/ 33: 35
وبَينَما الصَّبـيُّ يَدنو مِنْ يَسوعَ، صرَعَهُ الشَّيطانُ وخبَطَهُ. فاَنتَهرَ يَسوعُ الرُّوحَ النَّجِسَ، وشَفى الصَّبيَّ وسَلَّمَهُ إلى أبيهِ. ..لوقا 9/

الشياطين التي أخرجها يسوع ....شهدت له بأنه ابن الله


28 وَلَمَّا وَصَلَ يَسُوعُ إِلَى الضَّفَّةِ الْمُقَابِلَةِ، فِي بَلْدَةِ الْجَدَرِيِّينَ، لاَقَاهُ رَجُلاَنِ تَسْكُنُهُمَا الشَّيَاطِينُ، كَانَا خَارِجَيْنِ مِنْ بَيْنِ الْقُبُورِ، وَهُمَا شَرِسَانِ جِدّاً حَتَّى لَمْ يَكُنْ أَحَدٌ يَجْرُؤُ عَلَى الْمُرُورِ مِنْ تِلْكَ الطَّرِيقِ. 29وَفَجْأَةً صَرَخَا قَائِلَيْنِ: «مَا شَأْنُكَ بِنَا يَايَسُوعُ ابْنَ اللهِ؟ أَجِئْتَ إِلَى هُنَا قَبْلَ الأَوَانِ لِتُعَذِّبَنَا؟» ....متى 8/28: 29
ولمَّا نَزَلَ يَسوعُ إلى البَرِّ اَستَقبَلَهُ رَجُلٌ مِنَ المدينةِ فيهِ شَياطينُ، وكانَ لا يَلبَسُ ثِـيابًا مِنْ زمنٍ طويلٍ، ولا يسكُنُ في بَيتٍ، بل بَينَ القُبورِ. 28 فلمَّا رأى يَسوعَ، صرَخَ واَرتَمى على قَدَمَيهِ وصاحَ بأعلى صوتِهِ: ((ما لي ولكَ، يا يَسوعُ اَبنَ اللهِ العَليِّ! أطلُبُ إلَيكَ أنْ لا تُعذِّبَني)). لوقا 8/27: 28
42

يسوع يمنع الشياطين من القول بأنه ابن الله


33  وكانَ في المَجمعِ رَجُلٌ فيهِ رُوحُ شَيطانٍ نَجِسٍ، فصاحَ بأعلى صوتِهِ: 34 ((آه، ما لكَ ولنا، يا يَسوعُ النّـاصِريُّ؟ أجئْتَ لِتُهلِكنا؟ أنا أعرِفُ مَنْ أنتَ: أنتَ قُدّوسُ اللهِ! )) 35 فاَنتَهَرَهُ يَسوعُ، قالَ: ((إِخرَسْ واَخْرُجْ مِنَ الرَّجُلِ! )) فصَرَعَ الشَّيطانُ الرَّجُلَ في وَسْطِ المَجمَعِ وخرَجَ مِنهُ، مِنْ غَيرِ أنْ يُصيبَهُ بأذى. متى 4/ 33: 35
وخرجت الشياطين من مرضى كثيرة وهى تصرخ: (أنت ابن الله) فكان يسوع ينتهرهم ويمنعها من الكلام لأنها عرفت أنه المسيح ...لوقا 4/41

فاذا كان يسوع حقا ابن الله وفقا لاعتقاد النصارى فلماذا يمنع يسوع الشياطين من القول بأنه (ابن الله)؟! لماذا لا يريد أن يعرف الناس أنه ابن الله ؟!
هل لا يريد أن تشهد له الشياطين حتى لا يناقض كلامه؟.... أنا هو الشاهد لنفسي ويشهد لي الآب الذي أرسلني. يوحنا 8/ 18

نأتي إلي السؤال الهام
من أين عرفت الشياطين أن يسوع هو {ابن الله }؟


من أعلم الشياطين بذلك ؟ هل يعلمون الغيب ؟ أم أن الرب أخبرهم بأنه سوف يرسل ابنه ليضرب ويهان ويصلب من أجل عيون البشر ؟
نرجع إلي الوراء ونتذكر تجربة الشيطان ليسوع لمعرفة إذا كان ابن الله من عدمه
ثُمَّ صَعِدَ الرُّوحُ بِيَسُوعَ إِلَى الْبَرِّيَّةِ، لِيُجَرَّبَ مِنْ قِبَلِ إِبْلِيسَ. 2وَبَعْدَمَا صَامَ أَرْبَعِينَ نَهَاراً وَأَرْبَعِينَ لَيْلَةً، جَاعَ أَخِيراً، 3فَتَقَدَّمَ إِلَيْهِ الْمُجَرِّبُ وَقَالَ لَهُ: «إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ، فَقُلْ لِهَذِهِ الْحِجَارَةِ أَنْ تَتَحَوَّلَ إِلَى خُبْزٍ!» 4فَأَجَابَهُ قَائِلاً: «قَدْ كُتِبَ: لَيْسَ بِالْخُبْزِ وَحْدَهُ يَحْيَا الإِنْسَانُ، بَلْ بِكُلِّ كَلِمَةٍ تَخْرُجُ مِنْ فَمِ اللهِ!» 5ثُمَّ أَخَذَهُ إِبْلِيسُ إِلَى الْمَدِينَةِ الْمُقَدَّسَةِ، وَأَوْقَفَهُ عَلَى حَافَةِ سَطْحِ الْهَيْكَلِ، 6وَقَالَ لَهُ: «إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ، فَاطْرَحْ نَفْسَكَ إِلَى أَسْفَلُ، لأَنَّهُ قَدْ كُتِبَ: يُوْصِي مَلاَئِكَتَهُ بِكَ، فَيَحْمِلُونَكَ عَلَى أَيْدِيهِمْ لِكَيْ لاَ تَصْدِمَ قَدَمَكَ بِحَجَرٍ!» 7فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «وَقَدْ كُتِبَ أَيْضاً: لاَ تُجَرِّبِ الرَّبَّ إِلهَكَ! »
8  ثُمَّ أَخَذَهُ إِبْلِيسُ أَيْضاً إِلَى قِمَّةِ جَبَلٍ عَالٍ جِدّاً، وَأَرَاهُ جَمِيعَ مَمَالِكِ الْعَالَمِ وَعَظَمَتَهَا، 9وَقَالَ لَهُ: «أُعْطِيكَ هَذِهِ كُلَّهَا إِنْ جَثَوْتَ وَسَجَدْتَ لِي!» 10فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «اذْهَبْ يا شيطان! فَقَدْ كُتِبَ: لِلرَّبِّ إِلهِكَ تَسْجُدُ، وَإِيَّاهُ وَحْدَهُ تَعْبُدُ! »
11  فَتَرَكَهُ إِبْلِيسُ، وَإِذَا بَعْضُ الْمَلاَئِكَةِ جَاءُوا إِلَيْهِ وَأَخَذُوا يَخْدِمُونَهُ ...متى 4/1: 11

لقد فشل إبليس في معرفة إذا كان يسوع ابن الله أم لا ، فقد وضعه تحت ثالوث من الاختبارات ولكن يسوع أبى أن ينفذ ما طلبه منه إبليس للتأكد من كونه ابن الله أم لا ، مما جعله ييئس ويتركه بدون أن يعرف إن كان هو ابن الله أم لا .
فكيف بعد ذلك تأتي الشياطين وتقول ليسوع:أنت ابن الله  إذا كان إبليس نفسه لا يعلم انه ابن الله؟!
من الواضح مما سبق أن كتبة الأناجيل يريدون أن يثبتوا بأي طريقة كانت أن يسوع ابن الله ولو عن طريق الشيطان نفسه .

يسوع به شيطان


ومع ان يسوع يخرج الشياطين إلا أن اليهود يتهمونه بأن به شيطان
((فأجابَتِ الجُموعُ: أنتَ فيكَ شَيطانٌ، فمَنْ يُريدُ أنْ يَقتُلَكَ؟)) ...يوحنا 7/20
فقالَ كثيرٌ مِنهُم: ((هذا الرَّجُلُ فيهِ شَيطانٌ، فهوَ يَهذي. لماذا تُصغونَ إلَيهِ؟))...يوحنا 10/20
فقالَ اليَهودُ: ((أما نَحنُ على صَوابٍ إذا قُلنا إنَّكَ سامِريٌّ وفيكَ شَيطانٌ؟)) ..يوحنا 8/48

الشياطين تخضع للتلاميذ


17 ورجَعَ الاثنانِ والسَّبعونَ رَسولاً فَرِحينَ وقالوا ليَسوعَ: ((يا رَبُّ، حتّى الشَّياطينُ تَخضَعُ لنا باَسمِكَ))...لوقا 10/ 17

الشيطان وتسليم يسوع الي اليهود


فدخَلَ الشَّيطانُ في يَهوذا المُلقَّبِ بالإسخَريوطيِّ، وهوَ مِنَ التَّلاميذِ الاثنَي عشَرَ،4 فذهَبَ وفاوَضَ رُؤساءَ الكَهنَةِ وقادَةَ حرَسِ الهَيكَلِ كيفَ يُسَلِّمُهُ إليهِم.5 ففَرِحوا واَتفَقُوا أنْ يُعطوهُ شَيئًا مِنَ المالِ.6 فرَضِيَ وأخَذَ يترَقَّبُ الفُرصةَ ليُسلِّمَهُ إليهِم بالخِفيَةِ عَنِ الشَّعبِ. لوقا 22/3 :6
وكانَ إبليسُ وسوَسَ إلى يَهوذا بنِ سِمعانَ الأسخَريوطيِّ أنْ يُسلِمَ يَسوعَ3 ..يوحنا ...13/2
21 وعِندَ هذا الكلامِ، اَضطرَبَت نَفْسُ يَسوعَ وقالَ عَلانيةً: ((الحقَّ الحقَّ أقولُ لكُم: واحدٌ مِنكُم سيُسَلِّمُني! )) 22 فنَظَرَ التَّلاميذُ بَعضُهُم إلى بَعضٍ حائِرينَ لا يَعرِفونَ مَنْ يَعني بِقولِهِ. 23 وكانَ أحدُ التَّلاميذِ، وهوَ الذي يُحبُّهُ يَسوعُ، جالِسًا بِجانِبِهِ. 24 فأومَأَ إلَيهِ سِمعانُ بُطرُسُ وقالَ لَه: ((سَلْهُ مَنْ يَعني بِقولِهِ)). 25 فمالَ التِّلميذُ على صَدرِ يَسوعَ وسألَهُ: ((مَنْ هوَ يا سيِّدُ؟)) 26 فأجابَ يَسوعُ: ((هوَ الّذي أُناوِلُه اللُّقمَةَ الّتي أغْمِسُها! )) وغمَسَ يَسوعُ لُقمَةً ورَفَعَها وناوَلَ يَهوذا بنَ سِمعانَ الأسخَريوطيَّ. 27 فلمَّا تناوَلَها دخَلَ الشَّيطانُ فيهِ. فقالَ لَه يَسوعُ: ((إعمَلْ ما أنتَ تَعمَلُهُ ولا تُبطِـئْ)). يوحنا 13 /21: 26

لقد وسوس إبليس إلي { يَهوذا} ليسلم يسوع إلي اليهود ، بل لم يكتفي بذلك وإنما دخل الشيطان فيه
وهنا نسأل: لماذا وسوس إبليس إلي يهوذا ليسلم يسوع ؟
ولماذا دخل الشيطان فيه ؟
-الشياطين يعلمون أن يسوع ( ابن الله )
وخرجت الشياطين من مرضى كثيرة وهى تصرخ (( أنت ابن الله )) فكان يسوع ينتهرهم ويمنعها من الكلام لأنها عرفت أنه المسيح ...لوقا 4/41
-وبمفهوم النصارى واعتقادهم ... هو الله { الاقنوم الثاني }
-فهل الشياطين كانت تعتقد باعتقاد النصارى ، وتعلم أنه الله ، نزل إلي الأرض من أجل تكفير خطيئة آدم بضربه والسخرية منه وصلبه وموته؟
-فتطوع إبليس بمساعدة الرب في هذه المهمة ، فقام بوسوسة يهوذا ليسلم { الرب } إلي اليهود ليقومون بضربه وصلبه للتكفير عن خطيئة البشر؟!

ولسرعة إنجاز المهمة دخل الشيطان بنفسه بداخل يهوذا
-أم أن الشياطين وعلى رأسهم إبليس يعلمون أنه هو الرب ؟ ولكن لا يعلمون بخطة الفداء لخلاص البشرية ، وقامت بوسوسة يهوذا والدخول فيه ليسلم يسوع الرب إلي اليهود ليقتلوه ، ويخلصون من الرب إلي الأبد ؟ ولكن لا يعلمون بأن هناك ملاكا سوف يدحرج الحجر من على القبر ( وفجأةً وقَعَ زِلزالٌ عظيمٌ، حينَ نَــزَلَ مَلاكُ الرَّبِّ مِنَ السَّماءِ ودَحرَجَ الحَجَرَ عَنْ بابِ القَبرِ وجلَسَ علَيهِ ) متى 28/...12 ويتمكن الرب من القيامة من بين الأموات وتتم تكفير خطيئة آدم ، ومن التأكيد أن الشياطين نادمة على قيامها بوسوسة يهوذا ، فمجهود إبليس السابق مع آدم ووسوسته وإخراجه من الجنة راح في شربة ماء.
-أم أن الشياطين وعلى رأسهم إبليس يعلمون أنه { ابن الله } مثله مثل أي مؤمن بالله ، وأنه نبي ورسول من عند الله ولهذا فهو عدوهم ولابد من الخلاص منه ؟ بالأخص أنه تمكن من إخراج الشياطين التي تسكن البشر ، فقامت بوسوسة يهوذا والدخول فيه ، ليسلم يسوع إلي اليهود ليقتلوه ، ولكن لا يعلمون أن الله سوف ينقذه ويرفعه إليه ويلقى شبهه على آخر.


-لماذا لم يخرج يسوع الشيطان من يهوذا ؟
لقد كان يسوع يخرج الشياطين وتخشاه.
-فكيف يتجرأ الشيطان من دخول شخص في حضرة الرب ؟
أعلم، سوف تقولون لي: إذا كان الرب نفسه تحت تصرف إبليس يجري له الاختبارات
-لكن لماذا لم يخرج يسوع الشيطان من يهوذا ؟
-هل ليتم المكتوب ؟ ويصلب الرب لفداء البشرية
- بمساعدة الشياطين ؟!!!!
-وهنا لا نستبعد أن يكون يسوع نفسه هو من دفع بإبليس ليوسوس ليهوذا وهو من أمر الشيطان أن يدخله
-فإذا كان يهوذا مسيطر عليه الشيطان الذي بداخله ، فهو لم يسلم يهوذا بإرادته ، فإرادته كانت مسلوبة وبالتالي ليس مسئولا عن أفعاله ولا يعاقب ، فكيف بيسوع يتوعده بالويل!
فاَبنُ الإنسانِ سيَموتُ كما جاءَ عَنهُ في الكِتابِ: ((ولكِنَّ الويلَ لمن يُسلِّمُ اَبنَ الإنسانِ! كانَ خيرًا لَه أنْ لا يُولدَ)). ..متى 26/24 ...فالموضوع لم يقتصر على الوسوسة وإنما على سلب الإرادة بدخول الشيطان بداخله

-وفي نهاية الموضوع
يا نصارى ، هل تم خلاصكم بتعاون الرب مع إبليس والشياطين ؟
!!!


المصدر: www.sbeelalislam.net/

البطاقات الدعوية